products in lebanon, sector classification in Lebanon, product classification in Lebanon, import companies in Lebanon, transport companies in Lebanon, insurance companies in Lebanon, directories in Lebanon, factories, industries, industries lebanon, factories lebanon, food and beverages companies in lebanon, chemicals and plastics in lebanon, wood products in lebanon, paper and printing industries in lebanon, metal industries in Lebanon, transport equipments in Lebanon, list of Lebanon industries, list of insurance and bank companies in Lebanon, Transport in Lebanon, Made in Lebanon, explanation of the harmonized code commodity, description of the harmonized code commodity, h.s code, lebanese industrial directory, industries in Lebanon, factories in Lebanon, الدليل الصناعي في لبنان, الصناعات في لبنان, المصانع في لبنان, قائمة الصناعات اللبنانية, صنع في لبنان, المنتجات اللبنانية, الصناعات الغذائية في لبنان, الصناعات الكيمايية والبلاستيكية في لبنان, صناعة الأحذية في لبنان, المصنوعات الخشبية في لبنان, صناعة الورق والكرتونفي لبنان, صناعةالمفروشاتفي لبنان, المصنوعات المعدنية في لبنان, صناعة الالات والأجهزة الكهربائية

المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان: مساندة للمشاريع القائمة والجديدة

تسعى المؤسسة العامة لتشجيع الاستثمارات في لبنان "ايدال" إلى تعزيز وتفعيل بيئة الأعمال، وإبراز لبنان كخيار مثالي ومقصد آمن للاستثمارات. كما تعمل على المساهمة في تحفيز النمو الاقتصادي من خلال مساندة وترويج العديد من القطاعات الإنتاجية والقطاعات التي تتمتع بفرص استثمارية.

وفيما أثرت الأوضاع غير المستقرة على معظم الاقتصادات العربية، كان لبنان واحدا من الدول القليلة في منطقة الشرق الأوسط وشمال أفريقيا التي سجلت ارتفاعا في تدفقات الاستثمار الأجنبي المباشر حيث حقق زيادة قدرها 6.6 في المئة في العام 2014 مقارنة مع العام 2013 واستقطب 3,1 مليار دولار بحسب إحصاءات منظمة الأنكتاد. وقد تحقق هذا الإنجاز بفضل الميزات التفاضلية التي يتمتع بها لبنان لاسيما سياساته الاقتصادية وبنيته التشريعية وسهولة التواصل مع الأسواق والمواد الأولية والقوى البشرية الماهرة وسهولة الحصول على التمويل. وهذا يؤكد مرة أخرى على أن مناخ الأعمال في لبنان لا يزال جاذبا للاستثمار، كما يؤكد على ثقة المستثمر بمناعة وقوة الاقتصاد اللبناني.

وطوال هذه الفترة، لم تتوان ايدال عن مساندة المشاريع الاستثمارية وتوفير الحوافز والتسهيلات لها عبر الشباك الواحد لإصدار التراخيص. ومنذ العام 2003، ساندت ايدال 56 مشروعا، بقيمة استثمارية وصلت إلى 1.55 مليار دولار أمريكي من الاستثمارات. وقد وفرت هذه المشاريع 6300 فرصة عمل مباشرة وأكثر من 14000 ألف فرصة عمل غير مباشرة موزعة على القطاعات الاقتصادية المشمولة بالقانون 360 وعلى المناطق اللبنانية كافة.

هذا، ولم توفر ايدال جهدا في دعم القطاعين الزراعي والصناعي من خلال برنامجي Agri Plus و Agromap. وقد كان من نتائج هذا الدعم أن ارتفع حجم المنتجات اللبنانية المصدرة سنة بعد سنة. وجاء إقرار "الجسر البحري للصادرات" في الفترة الأخيرة يعزز هذا التوجه أيضا كونه يدعم كلفة نقل المنتجات الزراعية والصناعية عبر البحر بعد إغلاق المعابر البرية، وذلك ضمانا لانسياب صادراتها إلى الأسواق التقليدية وحفاظا على موقع المنتج اللبناني في هذه الأسواق.

لطالما وقفت إيدال إلى جانب القطاعات الإنتاجية، كما وقفت إلى جانب المستثمرين فيها ووفرت لهم المساندة وقدمت الحوافز والتسهيلات لمشاريعهم، كما سعت دوما إلى الترويج للمناخ الاستثماري في لبنان والتعريف بالفرص المتوافرة في العديد من القطاعات الإنتاجية الواعدة، لاسيما السياحة الصحية والإعلام والتكنولوجيا والمعلوماتية وصناعة الأدوية والتصنيع الزراعي.

ولا يسعنا، في إطار هذا الدليل، إلا أن نؤكد على استعداد "ايدال" الدائم والمستمر لمواكبة ومساندة المستثمرين وتوفير المساعدة لهم. ونتمنى للقطاع الصناعي كل الخير الازدهار.